امرأة كانت تصلي لوحدها وتركت الباب مفتوح أنظر ماذا حدث لها سبحان الله ..!

الصلاة هي ركنٌ من أركان الإسلام الخمسة، وهي الركن الثاني بعد ركن النطق بالشهادتين، وقد أمر الله تعالى المسلم بالصلاة في كلّ أحواله، سواءً كان مريضاً، أو مسافراً، أو صحيحاً، أو حاضراً، أو شاعراً بالأمان أو الخوف، فهي فريضةٌ لا تترك في أي حالةٍ، وإثم تركها عظيمٌ، والعذاب المترتب على ذلك كبيرٌ، فلا يجوز للمسلم تركها، ومن لم يؤدّها له عذابٌ شديدٌ، فهي أوّل فريضةٍ سيحاسب عليها العبد عندما يقف ليُحاسب على أعماله أمام الله تعالى.

1 2 3 4الصفحة التالية
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق